PDA

مشاهدة نسخة كاملة : طمعُ الرجال ...


يوسف الشريف
08-12-2002, 18:10
الطمع فينا ـ معشرَ الرجال ـ قديم

ولا نرضى أبدا بالقليل .....

كنتُ مكتفيا باللقاء ـ قبل اللقاء ـ ولكن :


أرحت ِ شوقي

باللقاء ِ قليلا

لكنَّ قلبي

لا يزالُ عليلا

ومنحتني

بعضَ الرضى

في همسة ٍ

فإلام َ وصلُـكِ

يرتضي التأجيلا

فأنا الغريقُ

وأنت ِ بحرٌ هائجٌ

قولي لموجكِ

أن يخفّ قليلا

هل يرضى قلبك ِ

أن أموتَ محطما ً

أو أن أصيرَ

العاشقَ المقتولا؟

وأن يبقى جسمي

في انتظاركِ مرغما

صبّاً مريضاً ..

بائسا ً ونحيلا؟

أنت ِ الدواءُ

وكل أحلام الهوى

رفقاً بيوسفَ

واروي منه غليلا

لاتجعليه ِ معذبا ً يا حلوتي

زيدي لقاك ِ

مع الجميل ِ جميلا

/ يوسف ـ الآن ـ 08/12/2002

كل عام ٍ أنتم وأحبتكم بخير

صوت الضمير
08-12-2002, 21:26
الاخ يوسف الشريف سلمت وكلمات رائعة باطلالة بهية بعد عيدنا السعيد
واحب ان اقول ان النساء اكثر طمعا في رشف كؤوس العاطفة من الرجال وذو نهم اشد لا نستطيع ان نجاريهم فالمرأة بالرغم من كل ما قد تلاقيه من الرجل الا انها تمله اذا اغدق عيها عاطفيا

اليورانيوم(235)
08-12-2002, 21:37
لا فظ فوك يا أبا يعقوب .

إنكسار
09-12-2002, 06:20
لاتجعليه ِ معذبا ً يا حلوتي

زيدي لقاك ِ

مع الجميل ِ جميلا

يامن كان ينــــــتظر اللقااااء واليل يمـــــيلا
والشوق به قد احتمى من حمــــــله وكـــيلا
وعندما بان الشوق به واصبـــــــــح نحـــيلا
بادرها بالترجي وقال لا تكــوني بــخيــــــلا
وعندما اشفــــــــقت بحاله طمع يوسف بلـيلا
وقال لمن سبته تعـــالي كي نمضي التعليـلا
وعند بزوغ فجرها قال مابالك تريدي رحيــلا
ابقي معي ردهة من الوقت زيدي الجميل جميلا

هلا بالاخ يوسف الشريف ...وها انتم تعترفو ن ايها الشعراااء بالطمع
وقد شهد شاهد من اهلها
ولكن هو طمع المحب الذي طال الانتظار به على محطات التمني
شكرااا لك اخ يوسف وانا دااائما بنتظار الجديد منك
إنتصار الصايره