PDA

مشاهدة نسخة كاملة : المحاكمة ، قصة قصيرة .


المبتسم
23-12-2002, 17:47
أتدرين ـ؟
إني أغلقت بابي
لأعيش همومي وعذابي ،
بعيدا عن المتطفلين ـ
اللذين يدسون أنوفهم في شؤون حياتي ،‍
علما بأني عنها غير راضي

اتركيني كي انصهر في براكين جنوني
بعد ان قرروا ان يحاكموني

الزمن: ساعة رملية تتقلب بأستمرار وشمس تشرق وتغرب ألف مرة...
معادلتان اجمعيها واطرحيها كيفما تشائين

- المكان؟..
= عالم سكانه معوقون من الداخل
أذا تكلموا فبرموش أعينهم
وأذا ابتسموا فلا يضحكون ،
وأذا بكوا فلا يبكون بدموعهم كلها‍!!!

- من هم؟..
= دمائهم زرقاء ملكية ولغتهم صامتة...
يتردد صداها في العالم المشنوق بالصمت البغيض!!

- أين؟..
= صالة مغلقة محظور دخولها ألا لمن يملك التصريح

- وتهمتك؟..
= التحرش بمخلوق لم يولــد بعد؟‍‍‍!!!!!!
والشاهد أعمي وأخرس
والقاضي ديكتا(تور) ‍‍‍!!
والمتهم: آخر المبدعين!! ،

والحكم خروج نهائي بلا عودة لأجلس وحيدا علي شواطئهم
ويشمت بــي النورس!!

ولكن ثقي بأن زهرتهم ستذبل
وسأشمت بهم يوما...
وعندها لن ينجو أحد من عبير ابتسامتي!!

تحياتي

إنكسار
23-12-2002, 19:32
هو والزمن والقاضي والشاهد
وهو صار بينهم كلهم متهم
ياه يتقاذفونه بظلمهم وقسوتهم
يجلدونه
ما همهم يحاكونه او بجلده يهددونه
ما همه لو هم بكل التهم يمطرونه
المهم انه فاق
وعرف الحق ما ينطفي وان المبتسم
بيظل يبتسم وبسمته هي اللي
خلته في نظرهم متهم ياه
كم هو ببتسامته قد حكم عليهم
بالجنون وخلاهم بكل الكلام
يتعثرون
المبتسم ظل يبتسم واحنا نظل بنتظار الابتسامه
الجديده القادمه
بكل الاحترام والتقدير
إنكساااااااااااار

الخثعمية
23-12-2002, 22:50
حياااك
سيدي-المبتســم
المحاكمة

خُطت حروفك بنسق متباين منطقي
تعني لكاتبها الشئ الكثير !!

هذه هي جبروت الحياه
ومن يعيش فيها بدكتاتوريه ،
يدوس كل من أمامه ،
حتى يبقى الناس يتخبطهم
العمى والخرس
فلا يقوم لهم قائمه !
منك السموحه
إبحارك له عمق
لله درك
المبتسم
لك الاحترام
@جاهله@

بنت الصايرة
24-12-2002, 02:03
الرائع المبتسم:)
وخلف الابتسامه نجد...:)
تدليل للحرف الباكي ..:)
على تكسرات الزمن العقيم ..:)
عزيزي:)
أتيت هنا لأسجل اعجابي بروعه ما سطرات ...:)
ولحرفك معي عودة ...:)
تقبل مودني / صيووورة:)