PDA

مشاهدة نسخة كاملة : حكم ومواعظ شعرية


*المهندس*
02-02-2003, 23:29
آسف انقطعت عنكم فترة ............. غصب عني

يا غافلا عني متى الإصغاء?
حييت قاتلة ودمت وفاء
قلبي يذوب صبابة وتحسرا
ظمآن ما يروى, وهذا الماء ..
غالبت نفسي أن يفيض حنينها
عبثا .. فعلت فزادت الأدواء
لما بحثت عن المحبة لم يكن
في الناس إلا صخرة صماء
حتى وجدتك زهرة فواحة
عجبا ..!! أ تنبتها لنا الصحراء
ما كنت من أهل الهوى لكن ما
غزت العواطف ظبية عفراء
تصطاد من يرنو لحسن جمالها
أهي الغزالة أم هي العنقاء ?!
لله در الحاجبين, كلاهما
كالسيف مسلولا له إمضاء
نحني الرقاب مخافة من بطشه
حتى تلوح الأعين الحوراء
بجمالها تسبي النفوس, ومن أبى
ففؤاده لسهامها أشلاء
فسهام قوس بالدروع ستتقى
وسهام عين مالها إخطاء
يا قرة العين التي نيرانها
تكوى بها الأكباد والأحشاء
رفقا بقلب متيم متعطش
أبدا إليك.. فهل لذاك جزاء
جودي عليه بما يرد حياته
أحييه حبا نجمه لألاء

*المهندس*
03-02-2003, 07:08
توبة وندم


أنا العبد الذي كسب الذنوبا
وصدته الأماني أن يتوبــا
أنا العبد الذي أضحى حزينا
على زلاته قلقا كئيبــــا
أنا العبد الذي سطرت عليه
صحائف لم يخف فيها الرقيبا
أنا العبد المسئ عصيت سرا
فما لي الآن لا أبدي النحيبا
أنا العبد المفرط ضاع عمري
فلم أرع الشبيبة والمشيبـا
أنا العبد الغريق بلج بحــر
أصيح لربما ألقى مجيبــا
أنا العبد السقيم من الخطايا
وقد أقبلت التمس الطبيبـا
أنا العبد المخلف عن أنـاس
حووا من كل معروف نصيبا
أنا العبد الشريد ظلمت نفسي
وقد وافيت بابكم منيبـــا
أنا العبد الفقير مددت كفي
إليكم فادفعوا عني الخطوبا

أنا الغدار كم عاهدت عهدا
وكنت على الوفاء به كذوبا
أنا المقطوع فارحمني وصلني
ويسر منك لي فرجا قريبا
أنا المضطر أرجو منك عفوا
ومن يرجو رضاك فلن يخيبا
فيا أسفي على عمر تقضى
ولم أكسب به إلا الذنوبـا
وأحذر أن يعاجلني مـمات
يحير هول مصرعه اللبيبـا
وياحزناه من حشري ونشري
بيوم يجعل الولدان شيبــا
تفطرت السماء به ومارت
أصبحت الجبال به كثيبـا
إذا ما قمت حيرانا ظميئا
حسير الطرف عريانا سليبا
وياخجلاه من قبح اكتسابي
إذا ما أبدت الصحف العيوبا
وذلة موقف وحساب عدل
أكون به على نفسي حسيبا
ويا حذراه من نار تلظى
إذا زفرت وأقلقة القلوبـا
تكاد إذا بدت تنشق غيظا
على من كان ظلاما مريبا
فيا من مد في كسب الخطايا
خطاه أما يأنى لك أن تتوبا
ألا فاقلع وتب واجهد فإنا
رأينا كل مجتهد مصيبـا
وأقبل صادقا في العزم واقصد
جنابا للمنيب له رحيبـا
وكن للصالحين أخا وخلا
وكن في هذه الدنيا غريبا
وكن عن كل فاحشة جنانا
وكن في الخير مقداما نجيبا

ولاحظ زينة الدنيا ببغض
تكن عبدا إلى المولى حبيبا
فمن يحبر زخارفها يجدها
مخالبـة لطالبها خلوبـــا
وغض عن المحارم منك طرفا
طموحا يفتن الرجل الأريبا
فخائنة العيون كأسد غاب
إذا ما أهملت وثبت وثوبا
ومن يغضض فضول الطرف عنها
يجد في قلبه روحا وطيبا
ولا تطلق لسانك في كلام
يجر عليك أحقادا وحوبا
ولا يبرح لسانك كل وقت
بذكر الله ريانا رطيبـــا
وصل إذا الدجى أرخى سدولا
ولا تضجر به وتكن هيوبا
تجد أنسا إذا أودعت قبرا
وفارقت المعاشر والنسيبا
تجد أنسا إذا أودعت قبرا
وفارقت المعاشر والنسيبا
وصم ما تستطيع تجده ريا
إذا ما قمت ظمآنا سغيبــا
وكن متصدقا سرا وجهرا
ولا تبخل وكن سمحا وهوبا
تجد ما قدمته يداك ظلا
إذا ما اشتد بالناس الكروبا
وكن حسن السجايا وذا حياء
طليق الوجه لاشكسا غضوبا

الهتان
03-02-2003, 14:03
الأخ العزيز / المهندس ..

أهلاً بك مجدداً في منتداك ..

منتدى الأدباء ..

ولا يسعنا سوى الترحيب بك بقولنا :

أهلاً بمن يروي الفؤاد بشعره ..... أهلاً بمن هو للقلوب دواء

ولك تحياتي ..

الهتان ،،،

الهتان
03-02-2003, 14:11
العزيز / المهندس ..

بعد التحية والتقدير ..

وكما عودتنا ..

إبداع متجدد ..

وبحق أنت ..

مهندس الحرف ...

تحياتي ..

الهتان ،،،

*المهندس*
03-02-2003, 23:29
اشكر لك حسك العالي..

شكراً على كلامك الغالي..

لا يستغرب من مثلك عبارات المديح..

ولك مني كل التقدير والاحترام.. من غير تشويش ولا تجريح

يظن الناس بي خيراً وإنني ..... لشر الناس إن لم تعف عني

*المهندس*
03-02-2003, 23:46
يا نفس توبي


يانفس توبي فإن الموت قد حانا
واعصي الهوى فالهوى مازال فتانا
أما ترين المنايا كيف تلقطنــا
لقطـا فتلحق أخـرانـا بأولانــا
في كل يـــوم لنا ميت نشيعــه
نرى بمصرعه آثار موتــانـــا
يانفس مالي وللأموال أتركهــا
خلفي واخرج من دنياي عريانــا
أبعد خمسين قد قضيتها لعبــا
قد آن أن تقصري قد آنا قد آنــا
ما بالنا نتعامى عن مصائرنــا
ننسى بغفلتنا من ليس ينسـانــا
نزداد حرصا وهذا الدهر يزجرنا
كأن زاجرنا بالحرص أغـرانــا
أين الملوك وأبناء الملوك ومـن
كانت تخر له الأذقان إذعــانــا
صاحت بهم حادثات الدهر فانقلبوا
مستبدلين من الأوطان أوطـانــا
خلوا مدائن كان العز مفرشهــا
واستفرشواحفرا غبرا وقيعانـــا
يا راكضا في ميادين الهوى مرحا
ورافلا في ثياب الغى نشــوانــا
مضى الزمان وولى العمر في لعب
يكفيك ما قد مضى قد كان ماكانــا

بنت الصايرة
04-02-2003, 01:37
تم دمج المواضيع .. لانها تصب في باب النصح والارشاد ..
واي اضافات في الوعظ والارشاد ..
سيكون مقرها هذا الموضوع ..
بعد تغير الاسم ..
حكم ومواعظ شعريه
لك شكرى اخى المهندس
صيووورة

*المهندس*
04-02-2003, 23:43
لا بأس
ولا ضير
ولا تثريب عليكم
يغفر الله لي ولكم

المهم أن لا تحذف كما حذف بعض المشرفين والمراقبين والمديرين سابقاتها

اشكر لك حرصك